Home » الأخبار والفعاليات » “الفينيق” يختتم تدريبا حول إدماج ذوي الإعاقة بقطاع الألبسة

“الفينيق” يختتم تدريبا حول إدماج ذوي الإعاقة بقطاع الألبسة

اختتم مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية بالشراكة مع برنامج “عمل أفضل – الأردن” برنامجا تدريبا لمدراء وموظفي الموارد البشرية في مصانع الألبسة الأردنية، حول إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة بقطاع الألبسة.

وهدف التدريب، الذي امتد ليومين متتاليين، إلى تقديم إرشادات فنية ومؤسسية لمدراء وموظفي الموارد البشرية، لتعزيز إدماج الأشخاص ذوي الإعاقة، وتطوير سياسات الموارد البشرية بما يتناسب مع احتياجاتهم، إضافة إلى تدريبهم على تطوير خطط عمل لنقل المعرفة إلى زملائهم.

واستعرض التدريب، الإطار التشريعي الأردني والدولي لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وكيفية تطوير سياسات الموارد البشرية بما يتناسب مع احتياجات ذوي الإعاقة، إضافة إلى فوائد ومنافع تشغيله.

كما استعرض التدريب دليلا إرشاديا، أعده مركز الفينيق بالتعاون مع برنامج “عمل أفضل – الأردن”، يهدف إلى تعزيز بيئة عمل مستجيبة وشاملة لتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة في مصانع الألبسة من خلال تقديم إرشادات من شأنها تمكين أصحاب العمل من التعرف على قيمة وإمكانات ذوي الإعاقة، وضمان معاملتهم بشكل عادل، وتسهيل تطوير وتنفيذ الترتيبات التيسيرية المعقولة اللازمة لإدماجهم في العملية الإنتاجية.

وأُعدّ هذا الدليل، لمعالجة التحديات التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة في قطاع الألبسة، الذي تشكل فيه القوى العاملة المهاجرة نحو 75 بالمئة، معظمها من النساء، ما يعزز التزام الأردن بمبادئ المساواة بين الجنسين.

واعتمد إعداد الدليل على منهجية قائمة على مراجعة شاملة لأدلّة مشابهة في قطاعات أخرى، واستخدام النهج التشاركي من خلال المشاورات مع أصحاب المصانع والأشخاص ذوي الإعاقة أنفسهم في قطاع الألبسة.

وقدّم الدليل إرشادات عديدة لتمكين ذوي الإعاقة من الوصول إلى الفرص الوظيفية والمشاركة الفعالة في عمليات الإنتاج بمصانع الألبسة، مثل إرشادات لتطوير بنية تحتية ملائمة لذوي الإعاقة، وإرشادات لتوظيفهم وفقا لنوع الإعاقة، وإرشادات لتدريبهم وتنمية مهاراتهم، إضافة إلى إرشادات تتعلق بالسلامة والصحة المهنية لهم.

وحضر التدريب نحو 40 مشاركا ومشاركة من مدراء وموظفي الموارد البشرية في مصانع الألبسة من مختلف محافظات المملكة، إضافة إلى ممثلين عن النقابة العامة للعاملين في صناعة الغزل والنسيج والألبسة.

كجزء من جهود الاستدامة، شارك المشاركون خلال التدريب في تطوير خطط عمل لنقل المعرفة إلى الزملاء الآخرين